Loading...

شركاؤنا

تحالف الأمم المتحدة للحضارات (UNAOC)

شكَّل تحالف الأمم  المتحدة للحضارات، منذ إنشائها، منصة رائدة للأمم المتحدة للحوار والتفاهم والتعاون بين أتباع الثقافات؛ بعد صدور قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، رقم:( 14/64)، وتاريخ 22 من ديسمبر 2009، المؤيِّد لهذا التحالف واعترافها به منصة للأمم المتحدة في هذا الخصوص. واستطاعت، في وقت قياسي، الربط بين الحكومات والمشرعين والسلطات المحلية ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام والأفراد المكرَّسين لتعزيز التفاهم بين مختلف المجتمعات.

وتطلق  تحالف الأمم  المتحدة للحضارات برامجَ في مجالات التعليم والشباب والهجرة ووسائل الإعلام، وتشترك برامج عدة في أكثر من مجال واحد. ولمعرفة المزيد عن برامج التحالف ومشاريعه، يرجى زيارة صفحة  تحالف الأمم  المتحدة للحضارات ومشاريعه.

وقد وقَّع مركز الحوار العالمي وتحالف الأمم  المتحدة للحضارات، في مايو 2017م، مذكرة تفاهم للتعاون في مجال تعزيز السلام بتعزيز الحوار بين أتباع الأديان والثقافات. وبوصفهما شريكين، يبادر المركز والتحالف معًا إلى تنسيق المبادرات التي تجوِّد العلاقات بين الشعوب ذات الثقافات والديانات المختلفة ومتابعتها لزيادة كفاية عملهما وفعاليته في تعزيز ثقافة السلام والإسهام في التنمية المستدامة.

وجمع مركز الحوار العالمي وتحالف الأمم  المتحدة للحضارات في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، في يوليو 2018م، بين خبراء رئيسين في التعليم الإلكتروني والحوار بين أتباع الأديان والثقافات وممارسين ومستخدمي منصات المعرفة الافتراضية الخاصة بالحوار بين أتباع الأديان والثقافات لتقديم الأدوات والممارسات المناسبة المستخدمة لتبادل المعرفة في هذا المجال.

وقد أكّد المركز على أن تشجيع الحوار بين أتباع الأديان والثقافات وإنشاء منصات يرتكزان على مهمتين أساسيتان: بناء السلام المستدام؛ وتعزيز التفاهم والاحترام المتبادلين.