Loading...

معالي الأمين العام لمركز الحوار العالمي يصدر بيانًا بشأن انتقال المركز من فيينا

05 مارس 2021

أود أن أعلن أن مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات (كايسيد) ومجلس الأطراف التابع له قد قررا نقل مقر المركز من مدينة فيينا.
 وكان هذا القرار قد اتخذ بالاتفاق بين جميع الأطراف. وعليه، نود أن نشير إلى أن المشاورات جارية مع البلدان المضيفة الجديدة والمحتملة التي أبدت اهتمامًا باستضافة المركز.
ومن هنا، أود أن أعرب عن عظيم امتناني لجمهورية النمسا لاستضافة المركز منذ أن بدأ أعماله في عام 2012، وأن أتقدم بالشكر الجزيل إلى المملكة العربية السعودية ومملكة إسبانيا والفاتيكان (بصفته عضوًا مؤسسًا مراقبًا)، وكذا إلى جميع المساهمين في تعزيز دور هذه المنظمة الدولية متعددة الأطراف التي عملت – انطلاقًا من مهمتها الفريدة - على تعزيز مبادئ الحوار بين أتباع الأديان والثقافات على مدى السنوات الثماني الماضية.

وإننا سنوافيكم بالمزيد من المعلومات حول موضوع انتقال مقر المركز بمجرد أن تصبح متاحة.

 

الكلمات الرئيسية