Loading...

مركز الحوار العالمي يستضيف مؤتمر الإدماج الاجتماعي للمهاجرين واللاجئين

18 أكتوبر 2021

وزيرة شؤون الاندماج والهجرة في البرتغال، كلوديا بيريرا، والمفوضة السامية لشؤون الهجرة، سونيا بيريرا، ومفوض الاتحاد الأوروبي مارغريتيس شيناس يناقشون هذا الأسبوع سبل تعزيز الإدماج الاجتماعي للمهاجرين واللاجئين في المنتدى الأوروبي للحوار في لشبونة.

يستضيف كلٌّ من مركز الحوار العالمي (كايسيد) وشبكة الحوار الأوروبية والمجلس الأوروبي للقيادات الدينية/منظمة أديان من أجل السلام في أوروبا المنتدى الأوروبي الثالث للحوار بشأن سياسات اللاجئين والمهاجرين، وذلك في الفترة ما بين 19 إلى 21 أكتوبر في فندق انتركونتيننتال في لشبونة. ويرعى فعاليات المنتدى هذا العام مكتب المؤسسات الديمقراطية وحقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

يُعقد هذا المؤتمر مرةً كل عام، وهو منصةٌ تجمع نشطاء المجتمع المدني والمنظمات الشعبية وصناع السياسات والقيادات الدينية والأكاديميين، حيث يناقشون التعقيدات المتزايدة التي تفرضها موجات الهجرة ودينامياتها على قارة أوروبا، والسبل المختلفة لتعزيز إدماج المهاجرين واللاجئين في أنحائها. تضم نسخة هذا العام من المنتدى أكثر من 220 مشاركًا من أكثر من 30 دولة.

يُعقد اليومان الأول والثاني من المنتدى تحت شعار "تعزيز الإدماج الاجتماعي ومشاركة اللاجئين والمهاجرين في المجتمعات المضيفة"، أما اليوم الثالث والأخير فمخصصٌ للحديث عن ظاهرة تنامي خطاب الكراهية، والتأكيد على أن تعاون بين جميع القطاعات هو السبيل لمكافحته.

وتحدث معالي الأستاذ فيصل بن معمر، الأمين العام لمركز الحوار العالمي عن الحدث قائلاً: "إنَّ منتدى حوار الأوروبي للسياسات حدثٌ فريدٌ من نوعه لعدة أسباب، فهو يجمع الجهات المعنية على اختلاف انتماءاتها ومعتقداتها للعمل معًا على تحقيق أهداف مشتركة، كما يسعى إلى معالجة السياسات الحالية تجاه اللاجئين والهجرة في أوروبا، ويعالج التحديات التي يواجهها صانعو السياسات في الاتحاد الأوروبي والجهات الفاعلة على المستوى الشعبي، وبذلك يتعزز التفاعل بين هذين المستويين، ويساعدهما على تبادل وجهات النظر المختلفة وإيجاد سبل للتعاون بفاعلية أكبر".

المشاركون والمتحدثون:

  •   الأستاذة كلوديا بيريرا، وزيرة شؤون الاندماج والهجرة في البرتغال

  •   الأستاذة سونيا بيريرا، مفوضة سامية في المفوضية العليا للاجئين في البرتغال

  •   الأستاذ مارغريتيس شيناس، نائب رئيس المفوضية الأوروبية المسؤول عن تعزيز طريقة الحياة الأوروبية.
  •   الأستاذ بيدرو كالادو، نائب مدير برنامج كولبنكيان  "Gulbenkian"للتنمية المستدامة
  •   الأستاذ أفشان خان، المدير الإقليمي لليونيسف في قارة آسيا، والمنسق الخاص للاستجابة اللاجئين والمهاجرين في أوروبا
  •  صاحب النيافة المطران إيمانويل، كبير أساقفة مجمع خلقيدونية
  •   الدكتور لاكشمي فياس، رئيس المنتدى الهندوسي في أوروبا
  •  الحاخام الأكبر بنحاس غولدشميت، رئيس مؤتمر الحاخامات الأوروبيين
  •  الشيخ الدكتور نجاد غرابوس، مفتي سراييفو والرئيس المشارك للمجلس الإسلامي اليهودي في أوروبا (MJLC)

 عن مركز الحوار العالمي

مركز الحوار العالمي (كايسيد) هو منظمةٌ دوليةٌ متعددة الأطراف تسعى إلى بناء السلام في مناطق الصراع، وذلك من خلال تعزيز التفاهم والتعاون بين مختلف أتباع الأديان والثقافات. يضم مجلس إدارة المركز ممثلين عن خمس ديانات رئيسية في العالم وهي (البوذية والمسيحية والهندوسية والإسلام واليهودية). تتمثل رؤية المركز في الإسهام في إيجاد عالم يسوده الاحترام والتفاهم والتعاون والعدالة والسلام والمصالحة بين الناس، وإنهاء إساءة استخدام الدين لتبرير القمع والعنف والصراع.

 عن شبكة الحوار

إنّ شبكة الحوار منصةٌ على مستوى قارة أوروبا، هدفها إيجاد توافق بين أتباع الأديان والمجتمع المدني لتعزيز استخدام الحوار ووضع توصيات أكثر فعالية لسياسات الإدماج الاجتماعي للمهاجرين واللاجئين في أوروبا. تأسست الشبكة بدعم من كايسيد وتضم حاليًا 25 عضوًا من 15 دولة مختلفة.

كيفية الانضمام إلى الحدث

 وسائل الإعلام مدعوةٌ للانضمام إلى الحدث إما حضوريًا أو عبر البث المباشر.  وللتسجيل أو لتقديم طلب مقابلة أو لمزيد من المعلومات حول الحدث، يرجى التواصل عبر البريد الإلكتروني التالي: [email protected]

للانضمام إلى البث المباشر(19 أكتوبر، الساعة 9 صباحًا بتوقيت وسط أوروبا الصيفي)، الرجاء الضغط هنا.
برنامج أعمال المؤتمر متاح للتحميل هنا.

للعلم: على جميع الحاضرين إظهار النتيجة السلبية لاختبار كوفيد-19 أو شهادة التطعيم بلقاح كوفيد-19.