Loading...

إشادة من مركز الحوار العالمي بجهود المطران كاميلو بالين (1944 - 2020)

16 أبريل 2020

ببالغ الحزن والأسى تلقينا نبأ رحيل المطران كاميلو أنجيلو بالين، النائب الرسولي لشمال شبه الجزيرة العربيّة. تُوفي المطران بالين، الذي كان عضوًا بارزًا في المنتدى الاستشاري لمركز الحوار العالمي، بعد معاناة طويلة مع المرض، في 12 أبريل.

عُيِّن المطران بالين، المربي والكاتب البارز وصاحب الإنجازات الكبيرة، عضوًا في المنتدى الاستشاري في عام 2015، تحت رعاية عضو مجلس الإدارة، سماحة الكاردينال ميغيل أنخيل أيوسو.

وُلد المطران بالين في فونتافيا بإيطاليا في 24 يونيو 1944. وكان قد سيِّم كاهنًا لمرسلي كمبوني قلب يسوع الأقدس عام 1969 في مدينة فيرونا الإيطالية. بدأ خدمته الكهنوتية في رعية القديس يوسف في القاهرة بمصر في عام 1971. واستمر في منصب كاهن الأبرشية من عام 1972 إلى 1977.

وخلال الأعوام 1977-1980 عمل المطران بالين في لبنان، ثم في المعهد المشرقي البابوي في روما، حيث تابع دراسته في علم الطقوس الدينية الشرقية. وعاش في السودان خلال الأعوام 1990-1997. ثم عاد إلى موطنه إيطاليا في عام 1997 للحصول على درجة الدكتوراه في تاريخ الكنيسة.

وفي عام 2000، عُين المطران بالين مديرًا لمركز "دار كمبوني للدراسات العربية والإسلامية" في القاهرة بمصر.

في يوليو 2005، عينّه البابا بنديكتوس السادس عشر نائبًا رسوليًا في الكويت. وكان قد عمل في منطقة الشرق الأوسط؛ إذ أصبح المطران كاميلو بالين نائبًا رسوليًا لشمال شبه الجزيرة العربيّة في 2011، وأشرف على الحضور الكنسي الكاثوليكي في كل من الكويت والبحرين وقطر والمملكة العربية السعودية.

وكان له سجلٌّ حافلٌ بالمبادرات الكبيرة، وأهمها إنشاء كاتدرائية "سيدة شبه الجزيرة العربية" في البحرين التي تتكون من 16 قاعة متعددة الأغراض، وتتسع لــ 2500 شخصٍ.

وكان المطران بالين حاضرًا في الدورة التأسيسية للمنتدى الاستشاري لمركز الحوار العالمي في عام 2016، وكانت آخر مشاركاته بصفته عضوًا في المنتدى الاستشاري في الدورة العادية لعام 2018.