ONZE VERHALEN

بالصور: مؤتمر "الحوار من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة" وحفل تخرج الزملاء

في الفترة من 11 إلى 12 ديسمبر، استقبل مركز الحوار العالمي أكثر من 120 من الزملاء من 40 دولة لحضور مؤتمر تدور أحداثه حول دور الحوار بين الأديان في دعم أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. وتُوِّجَ الأسبوع بحفل التخرج ومأدبة العشاء. كان هذا الحفل أكبر حفل أقيم في تاريخ برنامج الزمالة الذي امتد لخمس سنوات، لاشتماله على 93 متخرجًا من برنامج 2019. وإليكم لقطات لبعض أفضل اللحظات الملتقَطة من الأسبوع، بالإضافة إلى أهم ما وصلنا إليه حتى الآن: 

 

في مؤتمر الحوار من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، تناول شباب القيادات الدينية والمعلمين من برنامج كايسيد للزمالة الدولية الطرق التي يمكن للحوار من خلالها إحراز تقدم في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة

.

تآزرَ الزملاء طوال عام 2019 لتطوير مهارات الحوار وتنفيذ المبادرات بين الأديان لتعزيز التعايش السلمي في مجتمعاتهم.

 

استهلّت المتحدثة الرئيسية كيرستن إيفانز، مديرة مركز مبادرات الإيمان والفرص، المؤتمرَ من خلال التأكيد على أن المجتمعات الدينية حيوية لتنفيذ الأهداف العالمية.

وعبّرت عن ذلك قائلةً: "إن القيادات الدينية والتقليدية تقدم زوايا رؤية فريدة جدًّا من خلالها يمكن عرض أكثر التحديات التي تواجه التنمية الحالية في عصرنا وتقديم حلول لها. فالحوار بين أتباع الأديان عنصر حاسم في جهودنا". 

تضمّن المؤتمر حلقات نقاش حول أربعة مجالات يمكن فيها للحوار والتعاون بين الأديان أن يسهما في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، التي منها: التنوع الديني والثقافي بوصفه طريقًا لتنفيذ التعليم الشامل والعادل (الهدف الرابع)، وتشجيع مشاركة المرأة في عمليات الحوار بين الأديان وصنع القرارات (الهدف الخامس)، واستخدام الحوار بين الأديان لتعزيز السلام (الهدف السادس عشر)، وأهمية تعزيز الشراكات بين الأديان لتحسين تبادل المعرفة والتنسيق (الهدف السابع عشر).

 

قدم الزملاء المبادرات التي تركز على الحوار بين الأديان الذي يمكن أن تساعد في زيادة مشاركة المرأة والإسهام في السلام والتماسك الاجتماعي والمواطنة المشتركة في مجتمعاتهم وتناقشوا فيها فيما بينهم.

 

انضم زملاء مركز الحوار العالمي: الدكتورة كينو أغراوال (المجموعة الدولية 2019) وضيفها، وهايدي راوثيونما (المجموعة الأوروبية 2019)، وميركي وامبوي مويغاي (المجموعة الإفريقية 2018) إلى سادهفي بهاجواتي ساراسواتي (المجموعة الدولية 2017) في مأدبة عشاء زملاء 2019. استقبل الحدث الخريجين الحاليين والخريجين السابقين للاحتفال بمرور خمس سنوات على برنامج الزمالة.

 

عضو الفوج الأوروبي الحاخام زئيف وولف روبنز، من معهد "Amiel" الحاخامي، يزور عضو جماعة جنوب آسيا وجنوب شرق آسيا الدكتور مهيمن عبدول، رئيس قسم الدراسات الإسلامية والدينية في جامعة هاريبور، باكستان.

 

لقد أحزنني أن أرى الناس لا يدعون إلّا لأتباع دينهم. كانت إحدى الزميلات معتادةً أن تدعو من أجل أبناء دينها فقط. وبعد أسبوع واحد صارت تدعو لنا جميعًا. وفي هذا دليل على مدى قدرتنا على التغيير. وإني لتحدوني سعادة غامرة عندما أجد نفسي في دعوات أشخاص آخرين. وأنا بِدَوري سوف أذكرهم في دعواتي." – كريستين فهمي، جماعة المنطقة العربية.

 

مروان عبادو وضيوفه يؤدون فقرتهم في حفل العشاء. دعا الأداء الموسيقي الذي يحمل عنوان "ليلة التنوع" الموسيقيين من البوذية والمسيحية والإسلام واليهودية إلى الجمع بين ثقافاتهم الدينية في عرض واحد ضم أربع آلات موسيقية من التقاليد الشرقية والغربية.

 

تقدّم فارس إلياس كيتي، مستشار المجلس الروحاني الأيزيدي ومستشار الأمير اليزيدي في العراق وجميع أنحاء العالم، بإلقاء كلمة نيابةً عن مجموعة الزملاء الدوليين. فقال في خطاب تخرجه: "بمجرد أن تنعقد عروة الصداقة، تأتي الأيديولوجيات في مرتبة ثانية".

 

الصحفية الإسبانية الدكتورة ألبا ساباتي غوساكس تتسلّم شهادة تخرجها لتكون جزءًا من مجموعة الزملاء الأوروبيين لمركز الحوار العالمي. تمثل المجموعة الأوروبية، التي أُطلِقت في عام 2019، انعكاسًا لالتزام مركز الحوار العالمي المتزايد بتهيئة الظروف للحوار بين الأديان والثقافات في قارة تسعى إلى دمج أعداد متزايدة من طالبي اللجوء من جميع أنحاء العالم.

 

انضم زملاء مركز الحوار العالمي لعام 2019 إلى مجتمع عالمي، يبلغ إجماليه الآن 276 من مختلف القيادات الدينية والمربين والممارسين، الذين يطبقون التدريب الذي تلقوه على الحوار بين أتباع الأديان وبناء السلام بدعم من مركز الحوار العالمي للمساعدة في معالجة الانقسام في مجتمعاتهم المحلية. ومنذ انطلاق برنامج  كايسيد للزمالة الدولية، استوعبت مبادرات الزملاء أكثر من 10 آلاف شخص في جميع أنحاء العالم.

RELATED FEATURES

Europe
جالسة على مقهى يقع في شارع رئيس مزدحم في بلدة إلفورد بلندن، تروي أسماء شويخ تفاصيل الحادثة التي أكسبتها شهرة دوليَّة. ففي...Read more
Europe
Heroes of Dialogue
عصفت في ذهن تاماس هورن فكرة "مؤسسة تاكسي الخير" عندما بلغت أزمة المهاجرين الأوروبيين ذروتها في عام 2015. ففي كل مكان حوله،...Read more
Europe
Heroes of Dialogue
نشأت "شانتال سويسا رَن" في قرية هولندية في ثمانينيات القرن الماضي وهي تدرك وضع الأقلية فيها تمام الإدراك. قالت شانتال: "لقد...Read more